الأجهزة التحليلية

 


​تحتوي كلية علوم الأدلة الجنائية على عدد من الأجهزة الحديثة، ومنها:

جهاز كروموتوغرافيا الغاز / مطياف الكتلة (GC/MS)

​إن التقنية المتقدمة في ربط جهازي كرموتوغرافيا الغاز ـ مطياف الكتلة ـ جعلت من هذا الجهاز كاشفاً خاصاً للمركبات الكيميائية في أية صورة كانت سائلة أو صلبة أو غازية، يمكن التعرف على أية مادة مجهولة نقية أو خليط بحقن جزء من الميكروليترات من محلول هذه المادة في جهاز كروموتوغرافيا الغاز والذي يقوم بفصل جميع مكونات الخليط ثم تدخل المواد التي تم فصلها إلى جهاز مطياف الكتلة واحدة تلو الأخرى حيث يقوم بتحديد نوعية هذه المواد، وذلك من خلال أوزانها الجزئية ، ومن خلال مكتبة المعلومات الملحقة بهذا الجهاز يمكن التعرف على ذاتية المادة المراد تحليلها دون الحاجة إلى مادة قياسية. إن جهاز كرموتوغرافيا الغاز/ مطياف الكتلة يساعد في التعرف على أية مادة مهما صغرت نسبتها وكيف كانت حالتها، ويعطي نتائج بمثابة بصمة للمواد العضوية من خلال مطياف الكتلة الخاص بكل مادة ومطابقتها مع قاعدة البيانات المخزنة والتي يزيد عددها عن 400,000 مركب.

​جهاز المجهر الالكتروني المساح (SEM)

تقدر قدرة هذا الجهاز على التكبير بمئات الآلاف من المرات وبذلك يمكن دراسة عينات لا يتعدى حجمها عن وحدة الميكرون. وإتصال الجهاز بكاشف الأشعة السينية وذاكرة المعلومات جعلت منه جهازاً فريداً في التحليل الكمي والكيفي للنسب الضئيلة للعناصر الثقيلة وجهازاً فعالاً في مجال العلوم الجنائية والأبحاث العلمية.
يتميز هذا الجهاز عن أجهزة التكبير التقليدية بملحقاته التي تساعد في الدراسات المقارنة بين الفلزات واللافلزات، ودراسة الآثار الدقيقة بمسرح الجريمة، وكشف وتحديد المتفجرات ومخلفات الطلق الناري. وجهاز المجهر الالكتروني المساح ، حيث تبلغ قوة تكبير العينة 300,000 مرة، وبواسطة كاشف الأشعة السينية يمكن كشف مادة بحجم الجزئي.

جهاز كروموتوغرافيا الغاز (GC)

​يعد هذا الجهاز من أجهزة الفصل الأساسية الشائعة الاستخدام في مجال الأدوية، المخدرات، الأغذية، البيئة، البترول، والتحاليل الاكلينكية. يمكن باستخدام هذا الجهاز تحليل العينات الواردة للتحليل في أي شكل كانت صلبة، سائلة أو غازية. نقية كانت أو خليط وذلك من خلال فصلها بواسطة العامود وحملها خلال العامود إلى الكاشف المناسب بواسطة الغاز الخامل، حيث يقوم الكاشف بإعطاء بيانات تساعد في التعرف على نوع المادة المفصولة، زود هذا الجهاز بطابعة الكترونية تقوم بطباعة البيانات الواردة من الكاشف المستخدم في كل عملية تحليل. يستخدم هذا الجهاز المواد القياسية في تحديد نوعية المادة المشتبه فيها، كما يمكن ربطه بجهاز الحاسب الآلي لتخزين البيانات واسترجاعها متى دعت الحاجة لذلك.
يتميز هذا الجهاز باحتوائه على كواشف عدة ويساعد في تحليل الكحول والمبيدات الحشرية والمركبات الهيدروكربونية في أشكالها المختلفة.

جهاز كروموتوغرافيا السائلة عالي الكفاية (HPLC)

​يعد هذا الجهاز بديلاً لجهاز كروموتوغرافيا الغاز في تحليل وفصل المركبات التي تتأثر أو تتكسر بالحرارة. يتميز هذا الجهاز عن غيره من أجهزة الفصل في أنه يقوم بفصل المواد في حالتها الطبيعية دون أي تحضير كيميائي على المواد وتحليلها، كما يتميز بمرونته في استخدام عدد غير محدود من الكواشف وسوائل الفصل.
يساعد هذا الجهاز في التحليل الكيفي والكمي للمركبات وذلك باستخدام مواد قياسية للمركبات المراد تحليلها، كما يمكن تحديد نوعية ونسبة المواد التي تم فصلها باستخدام معامل الاستبقاء (RI) أو باستخدام جهاز مطياف الكتلة (MS) وذلك بربطه بهذا الجهاز بطريقة مشابهة لجهاز (GC/MS).
ويمكن أيضاً ربط هذا الجهاز بحاسب آلي يقوم بتخزين البيانات اللازمة عند كل عملية من عمليات الفصل الكروموتوغرافي.

جهاز الإمتصاص الذري (A.AS)

​يستخدم هذا الجهاز في دراسة الفلزات وبعض اللافلزات وتحديد نسبتها بحساسية تصل إلى جزء من البليون. وتعتمد فكرة تحديد العناصر ونسبتها على طول الموجة الصادرة من مصدر الضوء المميز لكل عنصر من العناصر، ثم تتم عملية إعداد منحنى المعايرة وذلك بقياس شدة الامتصاص لتراكيز مختلفة من ملح العنصر المراد تحديد نسبته ثم تحضير محلول معلوم من العنصر المراد تحليله لتقرأ شدة امتصاصه ومن ثم تركيزه، ويستطيع هذا الجهاز تحديد تركيز العنصر بجزء من البليون دون تأثير تداخل امتصاص العناصر الأخرى أو الشوائب.

جهاز الأشعة فوق البنفسجية/ الأشعة المرئية (UV/VIS)

​يعد هذا الجهاز من الأجهزة الأساسية ومن أقدم التقنيات المستخدمة للتحليل الكيفي والكمي للمركبات الكيميائية، وكذلك تحديد شكلها الكيميائي يستخدم هذا الجهاز مدى الأشعة المرئية والأشعة فوق البنفسجية من الأشعة الكهرومغناطيسية بطول موجة 190 - 900 نانومتر لقياس المرجع والعينة المراد تحليلها، وبذلك يعطي طيف العينة فقط، كما يعتبر من أفضل الأجهزة المستخدمة في كشف الشوائب في المركبات العضوية. ويمكن تحديد الأوزان الجزيئية لبعض المركبات بعد تحليلها إلى مشتقات بمعاملة معينة، إن جهاز الأشعة فوق البنفسجية ينفرد باستخدامه الشعاع المنفرد وبذاكرة حاسب آلي تساعد على تخزين الطيف واسترجاعها للمقارنة متى ما دعت الحاجة لذلك.

جهاز الأشعة تحت الحمراء (IR)

يعتبر هذا الجهاز من أفضل الأجهزة الطيفية المستخدمة في التعرف على التركيب الكيميائي للمركبات. وهو يستخدم العدد الموجي 400 - 4000 سم-1. تمتص كل مادة عضوية عدداً مميزاً من الموجات يميزها عن غيرها، وبالتالي فإن طيفها يعتبر البصمة التي تميزها.
يتميز هذا الجهاز بذاكرة حاسب آلي تقوم بتحليل الموجات المتجمعة على الكاشف وتحويلها حاسوبياً ورسم الطيف الناتج عن الامتصاص. ويستخدم هذا الجهاز في دراسة ومعرفة المجموعات والمركبات الكيميائية والمركبات المؤكسدة ومعرفة المجموعات الفعالة للمركبات العضوية مثل المواد الكحولية ـ الأحماض. ويمكن لهذا الجهاز تحليل العينات في أي حالة كانت سواء صلبة أو سائلة أو غازية في مدى عدد موجي 400 - 4000.

​المجاهر الضوئية Light Microscopes

تعتبر المجاهر الضوئية بأنواعها المختلفة من أهم أجهزة التكبير المستخدمة في دراسة الخصائص الشكلية للآثار الجنائية المادية المتخلفة في مسرح الجريمة وخاصة الآثار البيولوجية مثل الشعر، الألياف والأنسجة، حيث من الممكن أن تصل قوة تكبيرها إلى حوالي 1000 مرة. يحتوي قسم الأحياء الجنائيية على جميع أنواع المجاهر الضوئية مثل المجهر المركب والمجهر المقارن، والمجهر المجسم، والمجهر المستقطب، حيث يستخدم كل نوع بناءً على طبيعة الأثر الجنائي والغرض من دراسته.

​أجهزة وأدوات الهروب الكهربائي الهلامية Gel Electrophoresis

تعتبر أجهزة وأدوات الهروب الكهربائي الأهم في مجال فصل الجزيئات الحيوية ودراسة الحمض النووي DNA، حيث تتم عملية الفصل خلال هذه الأجهزة بتعريض الجزيئات المراد فصلها إلى تيار كهربائي وهي محمولة على لوح من مادة هلامية تسمى بالآجاروز (Agarose) أو بولي أكريل أمايد (Polyacylammide).
ويتم اختيار المادة الهلامية بناء على حجم الجزيئات المراد فصلها ويحتوي قسم الأحياء الجنائيية على أنواع مختلفة من هذه الأجهزة تستخدم في فصل الجزيئات الحيوية مثل البروتينات والأنزيمات التي تسهم في التعرف ودراسة الأثر البيولوجي إضافة إلى فصل جزيئات الحمض النووي في تقنيات البصمة الوراثية.

جهاز ثيرمال سايكلر Thermal Cycler

​لم تعد كمية الأثر البيولوجي المتوفر في مسرح الجريمة أو حتى سلامته من العوامل والظروف القاسية من درجات حرارة عالية أو مرور الزمن عائقاً في استخلاص كميات كافية من مادة الحامض النووي DNAلإجراء بصمة الحامض النووي وذلك بهدف التعرف على هوية الأثر وربطه بمصادر مرجعية أو مشبوهة. فمع اكتشاف جهاز الثيرمال سايكلر في أواخر الثمانينيات تم الحصول على بصمة الحامض النووي باستخدام كميات ضئيلة جداً تصل إلى حدود الجزء في المليون، حيث يقوم هذا الجهاز بتصنيع الجزء المستهدف من الحامض النووي وزيادة كميته معتمداً مبدأ التفاعل المتسلسل RCR من خلال عملية تسخين وتبريد متكررة لوسط التفاعل.

​جهاز فيديو الطيف المقارن (VSC)

​يستخدم هذا الجهاز أشعة الطيف الزرقاء الداكنة بطول موجة 400 نانوميتر و الأشعة الحمراء الداكنة بطول موجة يتراوح ما بين 600 - 1100 نانوميتر، وتعتبر هذه الموجات شفافة للأحبار ومواد الكتابة والطباعة الأخرى. وتبعاً لاختلاف الاحبار ومواد الكتابة المنتجة بواسطة شركات مختلفة تختلف شدة الاضاءة الصادرة منها عند تعريضها لهذه الموجات باختلاف تركيبها الكيميائي.
إن فاعلية هذا الجهاز هي تسجيل وتخزين هذه الفوارق بين الأحبار والأصباغ التي استخدمت في تحرير المستندات المراد فحصها، فعند تعريض هذه المستندات موضوع الاشتباه إلى هذه الأشعة (400 ـ 1100) يقوم الجهاز بتسجيل وتخزين البيانات الخاصة بمواد الكتابة التي حرر بها المستند الأصلي، يستخدم الجهاز أيضاً في كشف الإضافات اللاحقة وعمليات الطمس والتغير التي لحقت بالمستندات.
صمم هذا الجهاز لمساعدة العاملين على مكافحة التزوير والتزييف والتلاعب بالمستندات ، الخطوط اليدوية والتوقيعات، كما يستخدم في المختبرات الجنائية لفحص المستندات والعملات الورقية، والأحبار والأصباغ والوثائق الثبوتية والائتمانية.
ولقد تم تطوير الجهاز وإضافة شاشة ملونة وكاميرا بالإضافة إلى ربطه بجهاز حاسب آلي حديث وطابعة ليزر وذلك لطباعة المستند موضوع الفحص من تحت الأشعة المختلفة.

​نظام البصمات الآلي (AFIS)

جهاز الحاسب الآلي وربطه بماسح ضوئي (سكانر) وذلك لتخزين البصمات في الجهاز، ثم مضاهاة البصمات المخزنة حديثاً مع البصمات الموجودة في قاعدة المعلومات بالجهاز.
كما يضم النظام كاميرا ربطت بشاشة عرض لتسهيل عملية التدريب ودراسة العلامات المميزة في البصمة مهما كانت درجة عدم وضوحها.

​نظام التحليل الوراثي (Genetic Analyzer)

يعتبر هذا الجهاز تقنية فنية عالية في مجال تحليل الحمض النووي الوراثي والحمض النووي الميتوكوندري (البصمة الوراثية). تتم عملية التحليل اعتماداً على خاصية الترحال الكهربي الشعري (Capillary Electrophoresis) بطريقتين:
الاختلاف في طول المواقع الجينية
الاختلاف في التسلسل النيكلوتيدي
تتم معالجة البيانات التي يحصل عليها الجهاز بواسطة برامج حاسوبية متخصصة.

تفاعل البلمرة المتسلسل الكمي (Real Time PCR)

​تعتبر هذه التقنية الاحدث ضمن التقنيات المستخدمة في تقدير كمية الحمض النووي اعتماداً على تفاعل البلمرة المتسلسل (PCR) لعينة الحمض الننوي المستخلصة من مختلف الآثار البيولوجية، حيث يتم مزج العينة بصبغات فلورسية بهدف تحديد عدد نسخ الحمض النووي المصنع وذلك من خلال الوميض المنبعث من الصبغة الفلوريسية عند كل دورة تفاعل بلمرة متسلسل. وباستخدام برمجيات متخصصة، تدرس العلاقة بين شدة الوميض الفلوريسي، عدد دورات تفاعل البلمرة المتسلسل PCR cycles، وكمية الحمض النووي في العينة البيولوجية. مما يعطي في النهاية وعلى وجه الدقة تركيز الحمض النووي البشري الموجود بالعينة.

جهاز فيديو الطيف المقارن (Docucenter Expert)

​هو جهاز فحص متكامل مع وظيفة التحكم اليدوي والآلي، مزود بنظام عدسات بصرية وكاميرا رقمية عالية الدقة يعمل تحت الأشعة فوق البنفسجية قصيرة الطول الموجي وتحت الأشعة تحت الحمراء والأشعة تحت الحمراء المتلألأة مع امكانية البحث الذاتي.

نظام (Forensic Toolkit)

​هو نظام كمبيوتري يقوم بأعمال التحري والفحص للأدلة الرقمية واخذ نسخ منها وتجميعها وتحليلها وفك التشفير واستعادة الملفات المحذوفة وكلمات المرور وتحليل البريد الالكتروني.

نظام (Encase Forensic v7 Essentials)

​هو نظام كمبيوتري يقوم بأعمال التحري والفحص للأدلة الرقمية واخذ نسخ منها وتجميعها وتحليلها وفك التشفير واستعادة الملفات المحذوفة وكلمات المرور وتحليل البريد الالكتروني.

نظام (Salvation Data Recovery and HDD Repair Suites)

هو نظام بإصلاح القرص الصلب التالف بالحاسب الآلي واستعادة البيانات المخزنة عليه.

جهاز (ESCA)

​ويستخدم هذا الجهاز لقراءة الكتابة من على الصفحات التالية للصفحة التي تمت الكتابة عليها ويفرز حتى الصفحة السابعة من الورق أو الدفتر المستخدم للكتابة.